رئيس التحرير   نرمين عبد الظاهر           

ذات صلة

الأكثر قراءة

“وصال” تجيب على أهم 10 أسئلة حول مبادرة “سيارات المصريين بالخارج”

كتب – كريم الصاوي.. منذ انطلاق مبادرة استيراد سيارات المصريين...

خطوة بخطوة.. طريقة استخراج تصريح سفر للأطفال أقل من 18 عامًا

كتبت - أسماء أحمد..   أعلنت السلطات المصرية منع سفر القصر...

حكاية «السويسي» نجم السوشيال ميديا الجديد.. من الهروب في قوارب الموت إلى احتساء القهوة في إيطاليا

كتب- هناء سويلم..   بـ«تفة قهوة وقرص ترب» اشتهر التيكتوكر المصري...

ماذا بعد القبول في اللوتاري الأمريكي؟.. مصري يكشف تفاصيل رحلته بعد الفوز في قرعة الأحلام

كتب- أسماء أحمد.. أعلنت الولايات المتحدة قبل أيام فتح باب...

انتقال إدارة الجوازات في قطر إلى مقر جديد.. تعرف على طريقة الوصول

أعلنت إدارة الجنسية ووثائق السفر في قطر، عن انتقال...

مطالب بعودة نظام الحضور إلى السفارات خلال امتحانات أبنائنا بالخارج.. وأولياء أمور: «فيه جيل بيتدمر»

كتب- هناء سويلم..

 

أثارت امتحانات أبناء المصريين بالخارج جدلا كبيرا بين المصريين في الخارج هذا العام، بعد أدائها لأول مرة عن طريق الورق ورفعها عبر منصة الوزارة، فهناك عدد من أولياء الأمور وجد أن هذه الطريقة هي طريقة ممتازة ليشعر أبنائهم بأن هناك امتحانات فعلية، وطالبوا بأن يتم عمل لجان امتحانات للطلبة بالسفارات والقنصليات، بينما رأى آخرون أن هذا المطلب يصعب الأمر على كثيرين ممن يسافرون ساعات طويلة للوصول إلى أقرب قنصلية.

وقال مجدي الزيني، أحد أولياء الأمور، إن النظام الحالي هو نظام مثالي بالنسبة للطالب وولي الأمر، فيقوم الطالب بأداء الامتحان بورقة إجابة، وفي نفس الوقت دون الحاجة إلى السفر ساعات إلى القنصلية لأداء الامتحان، وطالب أن يستمر هذا النظام في الترم الثاني.

بينما طالبت سامية ندى أن تعود الامتحانات الحضورية، ليشعر الطلبة برهبة الامتحانات ويعودوا للمذاكرة بجد، مشيرة إلى أن هذه الامتحانات سواء إلكتروني أو ورقي لا تعد امتحانات فعلية، فهناك جيل كامل من أبناء المصريين بالخارج وصل إلى مرحلة الإعدادية دون خوض امتحانات فعلية في حياته، ولم يشعر بالتعب في مذاكرة المنهج ومراجعته للشعور بطعم النجاح.

واتفقت معها أم خالد حاتم، وطالبت بعودة الامتحانات الحضورية، معتبرة أن نظام الامتحانات الأوبن بوك والإلكتروني دمر جيل كامل، وساوى بين من ذاكر واجتهد طوال السنة، ومن لم يقوم بفتح الكتاب من الأساس، معتبرة أن الامتحانات الأون لاين هي فشل تعليمي وليست تقدم.

كما أكد عدد من أولياء الطلبة المصريين في الخارج، أن النظام الإلكتروني هو مريح لهم، ويوفر عليهم سفر ساعات إلى القنصليات، وأنه يجب على كل ولي أمر أن يكون مسؤولا عن أبنائه.

وقال إبراهيم محمد، إن هناك استسهال في المنصات الإلكترونية، لكن في حالة عمل منصة إلكترونية محترمة ستكون أسهل بكثير من الامتحان الورقي، لكن مع جهل الكثير بالتعامل مع البرامج، فاللجوء إلى الورقي في الوقت الحالي هو الحل الأمثل.

 

أولياء أمور يشكون وجود مشكلة في رفع إجابات امتحانات أبنائنا بالخارج

 

يشار إلى أنه شكا عدد من أولياء الطلاب المصريين بالخارج من وجود مشكلة في تحميل ورفع الإجابات الخاصة بالامتحانات على المنصة المتفق عليها مع وزارة التعليم، فوجد بعض أولياء الأمور حساباتهم متوقفة ومحظورة على المنصة، وطالبوا بإيجاد حل لهذه المشكلة.

ورد المتحدث باسم وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، شادي زلطة، على الأمر وقال إن الوزارة أتاحت على المنصة الدعم الفني اللازم للحسابات الرسمية لأولياء الأمور والتي تم إنشاؤها لهم.

وأوضح أنه إذا كان حساب ولي الأمر الشخصي ونسي الرقم السري أو أدخله بشكل خاطئ عدة مرات عليه أن يقوم بإجراء استرداد للحساب، مشيرًا إلى أن رفع الامتحانات على المنصة متاح تحميلة لمدة 24 ساعة من 12 صباحًا وحتى 12 مساء اليوم التالي وهي مدة كافية.