رئيس التحرير   نرمين عبد الظاهر           

ذات صلة

الأكثر قراءة

“وصال” تجيب على أهم 10 أسئلة حول مبادرة “سيارات المصريين بالخارج”

كتب – كريم الصاوي.. منذ انطلاق مبادرة استيراد سيارات المصريين...

حكاية «السويسي» نجم السوشيال ميديا الجديد.. من الهروب في قوارب الموت إلى احتساء القهوة في إيطاليا

كتب- هناء سويلم..   بـ«تفة قهوة وقرص ترب» اشتهر التيكتوكر المصري...

ماذا بعد القبول في اللوتاري الأمريكي؟.. مصري يكشف تفاصيل رحلته بعد الفوز في قرعة الأحلام

كتب- أسماء أحمد.. أعلنت الولايات المتحدة قبل أيام فتح باب...

خطوة بخطوة.. طريقة استخراج تصريح سفر للأطفال أقل من 18 عامًا

كتبت - أسماء أحمد..   أعلنت السلطات المصرية منع سفر القصر...

حوّشت من 500 ألف لمليون جنيه؟ هنقول لك أحسن طريقة تستثمرهم بيها

كتب – كريم الصاوي كثير من المصريين المقيمين والعاملين بالخارج...

أسعار الكهرباء تصعق المصريين في أمريكا.. الترشيد لم ينفع والاحتكار المتهم الأول

كتب – حسام خاطر

يشكو مصريون في الولايات المتحدة ارتفاع أسعار فواتير الكهرباء خلال صيف 2023، بسبب الممارسات الاحتكارية من بعض شركات توليد الطاقة بجانب ارتفاع أسعار النفط في أمريكا، ولم يصبح أمامهم سوى البحث عن مزودي الطاقة بالتجزئة بعدما جربوا جميع حلول ترشيد استهلاك الكهرباء.

سجلت ولاية هاواي أعلى سعرًا للكهرباء المنزلية في الولايات المتحدة، إذ بلغ متوسط السعر الرسمي للكهرباء المنزلية حوالي 43.18 سنتًا أمريكيًا لكل كيلو وات في الساعة، وجاءت ولاية كونيتيكت في المركز الثاني بمتوسط سعر 34.4 سنتًا أمريكيًا لكل كيلووات/ ساعة، وفقًا لإحصائية نشرها موقع «ستاتيستا».

وذكرت الإحصائية، التي نشرتها الشركة الألمانية المتخصصة في تحليلات السوق والمستهلكين، أن متوسط سعر الكهرباء في الولايات المتحدة الأمريكية سجل خلال العام 2023 حوالي 12.5 سنتًا أمريكيًا لكل كيلووات في الساعة، وهو ضعف سعر الكهرباء مقارنة بالعام 1990، وأرجعت ارتفاع أسعار الكهرباء في هاواي إلى ارتفاع أسعار النفط الأمريكي واعتماد الولاية على استيراد النفط لتوليد الطاقة.

وأشارت الإحصائية إلى أن ولايتي نيويورك ونيوجيرسي اللتان تتمتعان بأعلى إقبال من المهاجرين المصريين جاءتا في المركزين العاشر والخامس عشر، بمتوسط سعر للكهرباء 19.81 و17.42 سنتًا أمريكيًا لكيل كيلووات في الساعة، على الترتيب، فيما سجلت داكوتا الشمالية وأيداهو أدنى الأسعار بـ10.2 سنتًا أمريكيًا للكيلووات/ساعة.

 

سوق الطاقة الحُر هو الحل

 

ونصح تحليل لموقع «سي.نت» الإخباري الأمريكي، أكثر من 45 مليون أسرة أمريكية مستهلكة للكهرباء باللجوء إلى مزودين من القطاع الخاص بعيدًا عن المنافسة الاحتكارية لشركة الكهرباء القابضة «AEP»، التي تخدم السكان في سبع ولايات هي ميشيغان، وإنديانا، وأوهايو، وكنتاكي، وفيرجينيا، ووست فرجينيا، وتينيسي، وأطلق على ذلك مسمى «إلغاء القيود التنظيمية».

وأشارت «سي.نت» إلى شعور عملاء شركة AEP من سكان ولاية أوهايو بألم زيادة أسعار الكهرباء بنسبة 30%، إذ وصل متوسط سعر الكهرباء المنزلية في الولاية الأمريكية إلى 15.02 سنتًا أمريكيًا لكل كيلووات/ساعة رغم كونها ولاية نفطية تعتمد على إنتاج النفط لا استيراده.

وقال كريس إركولي، الرئيس والمدير التنفيذي لرابطة النهوض بالطاقة بالتجزئة وهي منظمة وطنية معنية بتحرير الطاقة، إن التنافس في سوق الطاقة مفيد للمستهلكين، موضحا أن السوق غير الخاضعة للتنظيم توفر الاحتياجات المحددة للعملاء بما فيها خطط الأسعار.

وهناك طريقتان يمكن للمصري في الولايات المتحدة الأمريكية أن يعرف من خلالهما عما إذا كان مؤهلًا للدخول إلى السوق المفتوحة للطاقة:

  • انتقل إلى الموقع الإلكتروني للجنة المرافق العامة في ولايتك وابحث عن خيار «PUC» الذي يوفر معلومات عن خيارات الطاقة في ولايتك إن وجدت.
  • قم بإدخال الرمز البريدي الخاص بك في سوق خيارات الطاقة مثل موقع CNET وcom، حيث يمكنك التسوق ومقارنة خطط الطاقة المتوفرة في منطقتك.

 

شكاوى مصريين في أمريكا: الترشيد لم ينفعنا

 

تقول زهرة عبده، ربة منزل مصرية، 35 عامًا، مقيمة في مقاطعة كولومبيا، إنها انتقلت إلى شقة جديدة في المقاطعة نفسها فارتفعت فاتورة الكهرباء الشهرية من 100 دولار إلى 350 دولارًا في الشهر.

وتضيف أن بعض الأشخاص نصحوها بعدم استخدام الإشعال الذاتي الكهربائي في البوتاجاز، وضبط حرارة نظام التدفئة على 73 درجة في الصيف و69 درجة في الشتاء بالإضافة إلى تركيب نظام إضاءة يعمل بالذكاء الاصطناعي لغلق المصابيح والتحكم فيها عن طريق الريموت كنترول ولكن تلك الحلول لم تجد معها نفعًا، موضحة أنها في الشقة القديمة كان تترك المكيف يعمل ليل نهار وكانت فاتورة الكهرباء لا تتجاوز الـ100 دولار.

ويؤكد أحمد رجب، مصري 40 عامًا، مقيم في ولاية ويسكونسون منذ 5 أشهر على كلام زهرة، قائلًا: «إن أمريكا أرض الفرص والأحلام فالطعام متوافر بأسعار رخيصة حتى لمحدودي الدخل لكن أسعار فواتير الخدمات والكهرباء تأكل ثلاثة أرباع الدخل»، مضيفًا أن الولايات المتحدة الأمريكية هي بلد المهاجر النشيط الذي يعمل على التطوير من نفسه.

وتنصح سها الصالحي، 45 عامًا، التي تعمل في مجال الدعاية والإعلان في ولاية نيوجيرسي، من يشكون ارتفاع أسعار فواتير الكهرباء باللجوء إلى شركات الطاقة الحُرة عن طريق إجراء بحث في سوق الطاقة على الإنترنت، موضحة أن بعض شركات الطاقة بالتجزئة تعتمد على نظام سعر الفائدة الثابت طوال العام وليس المتغير، وهو نظام يسمح لمزود خدمة الكهرباء بحساب متوسط استهلاك الكهرباء في عام مع تقدير سعر فائدة شهرية ثابت عليه.