رئيس التحرير   نرمين عبد الظاهر           

ذات صلة

الأكثر قراءة

خطوة بخطوة.. طريقة استخراج تصريح سفر للأطفال أقل من 18 عامًا

كتبت - أسماء أحمد..   أعلنت السلطات المصرية منع سفر القصر...

«قد تخسرين حضانة أطفالك».. تعرفي على شروط سفر الأبناء مع الأم خارج مصر

كتبت - أسماء أحمد..   تبحث الكثير من السيدات المصريات عن...

انخفاض طفيف في سعر الدولار بالسوق الموازية.. واستقراره في البنوك

كتبت - وفاء عثمان..   استقر متوسط سعر الدولار في مصر،...

ليلة دامية على المصريين والعرب في قيرغيزستان ومحاصرة سكن الطلاب الأجانب.. ما القصة؟

كتبت – أميرة سلطان..

تعرض أكثر من 1200 طالب مصري يقيمون في مدينة بشكيك عاصمة قيرغيزستان، لأوضاع أمنية سيئة، على خلفية ليلة دامية شهدها محيط السكن الخاص بالطلاب؛ بسبب محاصرة عدد من السكان المحليين لهم ومحاولة الاعتداء عليهم، ما أسفر عن سقوط عدد من الضحايا بين صفوف الجانبين.

بدأت الاشتباكات في ساعات متأخرة من الليل، على خلفية احتجاجات عارمة لمواطني قيرغيزستان الذين حاصروا مقار سكن الطلاب الأجانب والعرب حاملين أسلحة بيضاء وسط حالة من الكر والفر شدتها الشوارع المحيطة، قبل وصول الشرطة التي قامت بتفريق المتجمهرين والقبض على المتورطين في أحداث العنف من الطرفين.

وظهر في مقطع مصور، محاولة اقتحام أشخاص مجهولين لسكن الطلاب ودخول بواباته الخارجية عنوة، ليصطدموا بعدد من الطلاب المصريين الذين تصدوا للهجوم وتبادل الطرفان الضرب واللكمات، وقامت الشرطة في وقت لاحق بالقبض على 3 طلاب مصريين هم: “م.أ “24 عامًا، و”م.أ” 21 عامًا و”ش.ح”، حيث تم احتجازهم في الحبس المؤقت ووجهت إليهم تهمة البلطجة.

وفجرت الشرطة مفاجأة وهي أن الحادث يعود إلى مساء يوم 13 مايو، وتم تداول مقطع الفيديو الخاص به على شبكات التواصل الاجتماعي في 17 مايو، ليثير استجابة عامة وتتجدد الاشتباكات على نحو أوسع.

اشتباكات في بشكيك ضد الأجانب

وحول ملابسات تلك الأوضاع، قال “أ.م” طالب عربي مقيم في قيرغيرستان، إن الوضع كارثي منذ أمس في المناطق التى تتمتع بتواجد كبير للجاليات الأجنبية والعربية في قيرغيزستان، لافتًا إلى وجود رفض شعبي هناك لتواجد الأجانب على أراضيهم، وصلت إلى حد الاعتداء على هنود وباكستانين وعرب بضرب عنيف، مطالبين بترحيلهم خارج البلاد.

وأضاف الطالب أن الأحداث تصاعدت بشكل سريع أمس الجمعة بعدما حاصر حوالي 500 قيرغيزي السكن الخاص بطلاب مصريين وعرب، لمحاولة الاعتداء عليهم وطردهم من السكن، وهو ما تكرر ضد عدد كبير من مقرات سكن الطلاب الأجانب والعرب في العاصمة، حيث فقدت الشرطة السيطرة على الوضع أمام الأعداد الكبيرة من المحتجين المطالبين بطرد الأجانب، قبل أن يتم الدفع بقوات إضافية لإنهاء تلك الفوضى، والقبض على المتسببين فيها.

وأشار إلى أن الواقعة بدأت قبل أيام بمناوشات بين عدد من الطلاب المصريين ومواطنين، وانتهى الأمر سريعًا لكن شخص ما قام بتصوير الواقعة وأعاد بثها على مواقع التواصل الاجتماعي، ما أحدث حالة من الغضب الشعبي ضد الأجانب، فاندلعت الأحداث مجددًا بشكل أوسع مساء أمس، ولم تقتصر حالة العنف ضد المصريين فحسب بل امتدت للطلاب الباكستانيين والهنود، قبل أن تسيطر الشرطة على الوضع، وتلقي القبض على الطلاب الثلاثة المصريين أصحاب الواقعة الأولى، ويتقدمون بالاعتذار مؤخرًا لتهدئة الأوضاع.

السفارة المصرية في موسكو تعلق

بدورها، عقبت السفارة المصرية في موسكو على الحادث، موضحة أنها تلقت بلاغًا حول أزمة الطلاب المصريين والعرب في بشكيك وتتابع القضية بعد أن تعرضوا لهجوم من مجهولين أثناء تواجدهم في سكنهم، مما أسفر عن سقوط ضحايا ومحاصرة قوات الأمن لموقع الحادث، حسب إفادات بعض الطلاب وذويهم.

اعتذار الطلاب المصريين

وتقدم الطلاب المصريين المقبوض عليهم باعتذار رسمي عما بدر منهم، في مقطع مصور تم بثه صباح اليوم أعربوا خلاله عن أسفهم لشعب قرغيرستان لما وقع من أحداث عنف وفوضى، مؤكدين احترامهم والتزامهم بالنظام والقانون وعدم تكرار مثل تلك الأحداث مرة أخرى.

وأكدت وزارة الصحة القرغيزية إصابة 29 شخصًا كلهم أجانب، خلال احتجاجات الليلة الماضية، موضحة أن حالة كل المصابين مستقرة والأطباء فحصوا الجميع إلا أن بعضهم رفضوا دخول المستشفى.