رئيس التحرير   نرمين عبد الظاهر           

ذات صلة

الأكثر قراءة

حوّشت من 500 ألف لمليون جنيه؟ هنقول لك أحسن طريقة تستثمرهم بيها

كتب – كريم الصاوي كثير من المصريين المقيمين والعاملين بالخارج...

“وصال” تجيب على أهم 10 أسئلة حول مبادرة “سيارات المصريين بالخارج”

كتب – كريم الصاوي.. منذ انطلاق مبادرة استيراد سيارات المصريين...

ماذا بعد القبول في اللوتاري الأمريكي؟.. مصري يكشف تفاصيل رحلته بعد الفوز في قرعة الأحلام

كتب- أسماء أحمد.. أعلنت الولايات المتحدة قبل أيام فتح باب...

حكاية «السويسي» نجم السوشيال ميديا الجديد.. من الهروب في قوارب الموت إلى احتساء القهوة في إيطاليا

كتب- هناء سويلم..   بـ«تفة قهوة وقرص ترب» اشتهر التيكتوكر المصري...

الهجرة: قاعدة بيانات «ميدسي» أنقذت 10 آلاف طالب مصري أثناء الحرب في السودان

كتبت – وفاء عثمان

أكدت السفيرة سها جندي، وزيرة الهجرة وشؤون المصريين بالخارج، «حرصها على التواصل الفاعل والمستمر بشكل مباشر مع الشباب، باعتبارهم أعمدة المستقبل وطريقنا لتحقيق الرخاء والرفاهية»، مشيرة إلى أن الوزارة بصدد عقد المزيد من ورش العمل التوعوية والتثقيفية للشباب وسفرائهم في الخارج، ليتحدثوا عن بلدهم العظيمة بوقائع تاريخية.

وقالت، خلال لقاء افتراضي عقدت مع السفراء جدد لمركز وزارة الهجرة للحوار لشباب المصريين بالخارج «ميدسي»،  إن «مصر بلد صنع التاريخ والحضارة، ولذلك فمن المهم الترويج لما حققناه من طفرة في مجالات مختلفة»، مؤكدة أهمية بناء قاعدة البيانات للطلاب الدارسين بالخارج.

وأشارت إلى تجربة وزارة الهجرة والتي أبرزت أهمية دور هذه البيانات في إنقاذ أكثر من 10 آلاف طالب في السودان وأماكنهم وأهمية العمل في مختلف الدول التي بها ممثل لمركز «ميدسي» على بناء قاعدة بيانات عن الطلاب الدارسين وأماكنهم، لمساعدتهم في حالة حدوث أي طارئ وكذا الاستفادة من خبراتهم عند الحاجة أو العودة إلى مصر.

وأضافت أن وزارة الهجرة ستعمل في المرحلة القادمة على صياغة آلية تستطيع من خلالها توظيف خبرات هؤلاء الشباب وضخهم في أماكن الحاجة والتطوير في سوق العمل المصري، حتى تكون مصر أكثر استفادة من قوتها الناعمة المتميزة.

وأوضحت أن الوزارة تسعى لعمل منصة بخبرات الشباب المصريين الدارسين في الخارج، ليسهل التواصل معهم والتنسيق مع مختلف المؤسسات والجهات.

وأشارت السفيرة سها جندي إلى أهمية التعريف بمختلف المحفزات التي تقدمها الدولة المصرية للمواطنين بالخارج، والرد على ما يثار من شائعات حول الدولة المصرية، موضحة أننا حريصون على توفير المحتوى التوعوي اللازم ليساعد الشباب على الحديث بأدلة واضحة وتأكيد الموقف المصري في مختلف الأحداث والقضايا.

وقدم الشباب عددا من المقترحات لتطوير العمل في المرحلة المقبلة، من خلال عدد من المبادرات، والعمل على خدمة الشباب المصري بالخارج، من بينها تبادل الخبرات البحثية بين شباب المصريين بالخارج، وكذلك التعريف بالثقافة المصرية وعاداتنا وتقاليدنا الراسخة في فعاليات مختلفة بالخارج، بجانب الحديث عما حققته مصر من خطوات متميزة، رغم ما يشهده العالم من تحديات، فضلا عن الإسهام في حل بعض مشكلات العمالة، بالتنسيق مع الجهات المعنية.

وخلال اللقاء، رحبت وزيرة الهجرة بمقترح الشباب لترجمة ما يتعلق بالدولة المصرية، باللغات المحلية في المجتمعات التي يدرسون فيها بالخارج، للتعريف بما يحدث في مصر من إنجازات، وكذلك ما تقدمه وزارة الهجرة من محفزات ومبادرات للمصريين بالخارج.