رئيس التحرير   نرمين عبد الظاهر           

ذات صلة

الأكثر قراءة

خطوة بخطوة.. طريقة استخراج تصريح سفر للأطفال أقل من 18 عامًا

كتبت - أسماء أحمد..   أعلنت السلطات المصرية منع سفر القصر...

حكاية «السويسي» نجم السوشيال ميديا الجديد.. من الهروب في قوارب الموت إلى احتساء القهوة في إيطاليا

كتب- هناء سويلم..   بـ«تفة قهوة وقرص ترب» اشتهر التيكتوكر المصري...

ماذا بعد القبول في اللوتاري الأمريكي؟.. مصري يكشف تفاصيل رحلته بعد الفوز في قرعة الأحلام

كتب- أسماء أحمد.. أعلنت الولايات المتحدة قبل أيام فتح باب...

«قد تخسرين حضانة أطفالك».. تعرفي على شروط سفر الأبناء مع الأم خارج مصر

كتبت - أسماء أحمد..   تبحث الكثير من السيدات المصريات عن...

انتقال إدارة الجوازات في قطر إلى مقر جديد.. تعرف على طريقة الوصول

أعلنت إدارة الجنسية ووثائق السفر في قطر، عن انتقال...

وصلت إلى مليون و نصف مشاهدة.. قناة يوتيوب لمغتربة بالإمارات تجمع أطفال مصر في الخارج

كتب – أحمد إمام..

ظهرت الفترة الأخيرة قناة على يوتيوب باسم «ولادنا بخير» لمعالجة نقص المحتوى التعليمي العربي باللهجة المصرية، وتهدف القناة، التي أسستها أم مصرية مقيمة بدولة الإمارات العربية المتحدة تهدف لتوفير محتوى تعليمي وجذاب مصمم خصيصا باللهجة الأكثر انتشارا في اللغة العربية.

وبدافع الرغبة في تعزيز حب التعلم لدى أطفالها تولت مؤسسة القناة، منى فارس، زمام الأمور بنفسها وشرعت في مهمة لسد الفجوة التعليمية. 

«كأم لطفلين في مدارس دولية بعيدة عن أرض الوطن كنت مصممة على عثور محتوى تعليمي يتوافق مع الخلفية الثقافية البنائية لأبنائي وتفضيلاتهم اللغوية. وعندما أدركت ندرة الموارد في اللهجة المصرية، رأيت فرصة لإحداث فرقا»، هكذا تحدثت مؤسسة قناة ولادنا بخير عن فكرة قناتها.

وقالت «منى»، إن المصرية العامية هي من أكثر اللهجات انتشارا ومع ذلك بلإن توافر الموارد التعليمية بهذه اللهجة محدود، مما ترك الأطفال بدون موارد تعليمية باللهجة المصرية ذات صلة ثقافية، ومن هنا كان الدافع الأساسي لإنشاء قناة «ولادنا بخير».

ويشير اسم القناة «ولادنا بخير» التي يبلغ عدد المشتركين بها لأكثر من ٤٠٠٠٠ متابع و ووصلت ١.٥٠٠٠٠٠ مليون مشاهدة  إلى «مستقبل مشرق لأطفالنا طالما ظلوا صادقين لهويتهم وثقافتهم»، حسب ما أكدت عليه منى، في حديثها لموقع وصال.

وأضافت «منى» أن قناتها «ولادنا بخير» تقدم مجموعة متنوعة من مقاطع الفيديو التعليمية التي تغطي مواضيع مختلفة، بما في ذلك الرياضيات والعلوم واللغة وغير ذلك. 

وأشارت الشابة المصرية والأم لطفلين إلى أنه يتم تصميم كل مقطع فيديو بدقة لإشراك عقول الأطفال وتشجيع الفضول والتعطش للمعرفة، من خلال تقديم المحتوى باللهجة المصرية لتمكين الأطفال من اكتشاف إمكاناتهم وبناء أساس تعليمي متين وتعزيز الشعور بالفخر الثقافي والهوية.

وبدأت «منى» أيضا بإضافة الأغاني إلى مقاطع الفيديو الخاصة بها، وأوضحت: «الأطفال يتعلمون بشكل أفضل بالأغاني. ولهذا السبب أردنا أن نقدم أغاني مختلفة عن الأغاني القديمة التي كبرنا عليها لتكون جديدة وتناسب الجيل الحالي.»

وفي سياق متصل، دعت «منى» الجاليات المصرية بالخارج لدعم قناة «والدنا بخير» في رسالتها لتمكين الأطفال المصريين من خلال التعليم، قائلة «ساعد في نشر الكلمة والمساهمة في مستقبل أكثر إشراقا لكل الأطفال المصريين.»

وقالت «منى»،: «بالنسبة للمحتوى احنا عندنا على القناة قصص تشجع على الأخلاق الكويسة و بتشجع الأطفال أنهم يفهموا الحياة بتشتغل  ازاي بالإضافة لمجموعة من أغاني تساعد على التفاعل  مع المجتمع».

وتحدثت «منى»، عن دور الأسرة في تشكيل ثقافة الأبناء في الغربة،  قائلة «أهم حاجة ان الآباء والأمهات يتكلموا مع أولادهم باللغة العامية».

وأكملت: «بدأت مشروعي في مايو، والموضوع خد مني 4 أشهر عشان أبدأ القناة،  وده عشان أتأكد أن المحتوي مناسب للاطفال، عشان الأطفال ممكن ميعجبهاش محتوى شكله قديم أو شكله غريب، فكان مهم جدا ان احنا نتأكد أن الألوان كويسة، ودلوقتي حاليا احنا مش بنشتغل بس علي اليوتيوب لكن كمان بنشتغل علي مسلسل جديد اسمه عالم يويو و دوم دوم.»

واختتمت «منى» أن قناة «ولادنا بخير» تقدم خدماتها للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 2 إلى 7 سنوات بمحتوى عربي تعليمي ممتع باللهجة المصرية.