رئيس التحرير   نرمين عبد الظاهر           

ذات صلة

الأكثر قراءة

“وصال” تجيب على أهم 10 أسئلة حول مبادرة “سيارات المصريين بالخارج”

كتب – كريم الصاوي.. منذ انطلاق مبادرة استيراد سيارات المصريين...

خطوة بخطوة.. طريقة استخراج تصريح سفر للأطفال أقل من 18 عامًا

كتبت - أسماء أحمد..   أعلنت السلطات المصرية منع سفر القصر...

حكاية «السويسي» نجم السوشيال ميديا الجديد.. من الهروب في قوارب الموت إلى احتساء القهوة في إيطاليا

كتب- هناء سويلم..   بـ«تفة قهوة وقرص ترب» اشتهر التيكتوكر المصري...

ماذا بعد القبول في اللوتاري الأمريكي؟.. مصري يكشف تفاصيل رحلته بعد الفوز في قرعة الأحلام

كتب- أسماء أحمد.. أعلنت الولايات المتحدة قبل أيام فتح باب...

انتقال إدارة الجوازات في قطر إلى مقر جديد.. تعرف على طريقة الوصول

أعلنت إدارة الجنسية ووثائق السفر في قطر، عن انتقال...

بسبب إضراب عمال الخدمات الأرضية بـ «لوفتهانزا».. تجنبوا السفر في هذا التوقيت

 

كتب – هاني جريشة..

دعت نقابة العاملين في قطاع الخدمات “فيردي” مرة أخرى العاملين في قطاع الخدمات الأرضية بشركة الطيران الألمانية “لوفتهانزا” إلى الإضراب عن العمل يومي الخميس والجمعة المقبلين، في خطوة من المتوقع أن تؤثر على المسافرين.

ومن المقرر أن يبدأ الإضراب بشأن الأجور وظروف العمل في المناطق المتعلقة بالركاب  يوم الخميس المقبل في الساعة الرابعة صباحا (0300 بتوقيت جرينتش)  وينتهي الساعة 7:10 صباحا السبت المقبل.

كانت هناك بالفعل موجتان من الإضرابات في النزاع الحالي حول أجور نحو 25 ألف من العاملين في قطاع الخدمات الأرضية، أدت كل منهما إلى شل حركة المسافرين لمدة يوم تقريبا.

ونظمت نقابة العاملين في قطاع الخدمات “فيردي”، في الأسبوع الماضي، إضرابات في الأقسام الفنية ومناولة البضائع في شركة لوفتهانزا من أجل إجبار الشركة على تقديم عرض أفضل.

وطالبت “فيردي” بزيادة الأجور بنسبة 5ر12% وصرف علاوة لمواجهة التضخم لمدة عام واحد. وعرضت لوفتهانزا حتى الآن زيادة الرواتب بنسبة 10% لمدة 28 شهرا.

ومن المقرر عقد الجولة المقبلة من المحادثات يومي 13 و14 آذار/ مارس الجاري. وأعربت نقابة فيردي عن استعدادها لإجراء محادثات في وقت مبكر فقط إذا قدمت الشركة عرضا أفضل.

وقالت نقابة فيردي إن العاملين الذين يتحكمون في تحميل الطائرات أو المسؤولين عن التعامل مع البضائع في شركة “لوفتهانزا كارجو” بدأوا إضرابا السبت الماضي.

وقالت المتحدثة باسم “لوفتهانزا” إن الإضراب أدى إلى وقف الشحن الخاص، على سبيل المثال، مضيفة أنهم يحاولون الآن إنهاء الأعمال المتراكمة في أسرع وقت ممكن.

وأعربت لوفتهانزا عن غضبها إزاء استمرار الإضرابات وانتقدت بشكل خاص الشروط المسبقة التي وضعتها نقابة فيردي للعودة إلى طاولة المفاوضات، الأمر الذي جعل الشركة تضع مفاوضات الأجور ككل محل تساؤل.

وأعرب مارفين ريشينسكي، كبير مفاوضي نقابة فيردي، في بيان، عن أسفه لتأثير ذلك على المسافرين، مضيفا “خلال الأيام القليلة الماضية، استثنينا عمدا حركة المسافرين من إضراباتنا.”

وقال ريشينسكي “ومع ذلك، تقول لنا لوفتهانزا، من خلال تجاهل طلبنا للتفاوض، إنها لن تتحرك إلا عندما يزداد الضغط بشكل أكبر.”

وأضاف ريشينسكي “يحتاج المسافرون بشكل عاجل إلى الحلول والموثوقية؛ ونحن والعاملون على استعداد لتقديم هذا الأمر في حال تم تقديم عرض جدي.”