رئيس التحرير   نرمين عبد الظاهر           

ذات صلة

الأكثر قراءة

خطوة بخطوة.. طريقة استخراج تصريح سفر للأطفال أقل من 18 عامًا

كتبت - أسماء أحمد..   أعلنت السلطات المصرية منع سفر القصر...

حكاية «السويسي» نجم السوشيال ميديا الجديد.. من الهروب في قوارب الموت إلى احتساء القهوة في إيطاليا

كتب- هناء سويلم..   بـ«تفة قهوة وقرص ترب» اشتهر التيكتوكر المصري...

ماذا بعد القبول في اللوتاري الأمريكي؟.. مصري يكشف تفاصيل رحلته بعد الفوز في قرعة الأحلام

كتب- أسماء أحمد.. أعلنت الولايات المتحدة قبل أيام فتح باب...

“وصال” تجيب على أهم 10 أسئلة حول مبادرة “سيارات المصريين بالخارج”

كتب – كريم الصاوي.. منذ انطلاق مبادرة استيراد سيارات المصريين...

«قد تخسرين حضانة أطفالك».. تعرفي على شروط سفر الأبناء مع الأم خارج مصر

كتبت - أسماء أحمد..   تبحث الكثير من السيدات المصريات عن...

بشرى سارة للطلاب العائدين من روسيا بشأن توثيق أوراقهم بالجامعات المصرية

كتبت – وفاء عثمان..

في إطار توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، بمتابعة أوضاع الطلاب المصريين العائدين من مناطق الصراع، تلقت وزارة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج، خطابا من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، ردًا على التماس لبعض الطلاب المصريين العائدين من روسيا والذين واجهتهم صعوبات في الجامعات المصرية التي يرغبون الدراسة بها، بشأن ضرورة توثيق الاوراق الدراسية لهؤلاء الطلاب من المكتب الثقافي المصري بموسكو.

من جانبها، وجهت السفيرة سها جندي وزيرة الهجرة، خالص شكرها للدكتور محمد أيمن عاشور، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، لما تقوم به الوزارة من جهود بالتنسيق والتعاون مع وزارة الهجرة في ملف الطلاب المصريين العائدين من مناطق النزاع، وتقنين أوضاعهم بالشكل المطلوب.

وأضافت السفيرة سها جندي أن وزارة التعليم العالي قد أقرت آلية جديدة يتقدم بموجبها الطالب بأوراقه إلى الكلية التي يرغب في الالتحاق بها، وستقوم الجامعات بدورها بإرسال أوراق الطلاب إلى المكتب الثقافي في موسكو عن طريق وزارة التعليم العالي لتوثيقها.

وأشار الخطاب إلى الاستفسارات عن التماسات الطلاب الذين كانوا يدرسون عن بعد بكليات الطب، حيث إن دراسة الطب دراسة عملية تتطلب حضور الطلاب للمحاضرات، وبالتالي فإن الدراسة الافتراضية للطب عن بعد لا يعتد بها، الأمر الذي سيستلزم إعادة الدراسة مرة أخرى في الجامعات المصرية.