رئيس التحرير   نرمين عبد الظاهر           

ذات صلة

الأكثر قراءة

“وصال” تجيب على أهم 10 أسئلة حول مبادرة “سيارات المصريين بالخارج”

كتب – كريم الصاوي.. منذ انطلاق مبادرة استيراد سيارات المصريين...

حكاية «السويسي» نجم السوشيال ميديا الجديد.. من الهروب في قوارب الموت إلى احتساء القهوة في إيطاليا

كتب- هناء سويلم..   بـ«تفة قهوة وقرص ترب» اشتهر التيكتوكر المصري...

ماذا بعد القبول في اللوتاري الأمريكي؟.. مصري يكشف تفاصيل رحلته بعد الفوز في قرعة الأحلام

كتب- أسماء أحمد.. أعلنت الولايات المتحدة قبل أيام فتح باب...

خطوة بخطوة.. طريقة استخراج تصريح سفر للأطفال أقل من 18 عامًا

كتبت - أسماء أحمد..   أعلنت السلطات المصرية منع سفر القصر...

حوّشت من 500 ألف لمليون جنيه؟ هنقول لك أحسن طريقة تستثمرهم بيها

كتب – كريم الصاوي كثير من المصريين المقيمين والعاملين بالخارج...

أعلى من 7 درجات.. جيولوجيون يتوقعون تعرض تركيا لزلزال مدمر

كتبت – إسراء محمد علي..

رفعت بلدية إسطنبول التركية حالة التأهب استجابةً للتحذيرات المتكررة من احتمال وقوع زلزال مدمر قد تبلغ قوته أكثر من 7 درجات ريختر.

ويهدف هذا الإجراء إلى الحد من الكارثة المحتملة وتخفيف حدتها على المواطنين، حيث تسعى البلدية إلى اتخاذ الإجراءات الاحترازية للحد من وقوع كارثة.

وذكرت مصادر مطلعة من البلدية أن المسؤولين يتباحثون لاتخاذ إجراءات على الأرض لحماية البنية التحتية.

وذكرت تقارير صحفية أن أكثر من جيولوجي أكدوا أن الزلزال المتوقع قد يكون مدمرًا، لذا يتعين على الحكومة التعامل مع الأمر بجدية، وأن تكون على أهبة استعداد للقيام باللازم والحد من الكارثة.

فيما أكد مكتب الجيولوجي «سينان توركان» أنه «لا مفر من زلزال مرتقب في إسطنبول»، مشيرًا إلى أن التحضيرات الحكومية من شأنها أن تقلل من تداعيات الكارثة المحتملة.

وكان البروفيسور الجيولجي التركي، ناجي جورور، قد حذّر من جديد من حدوث زلزال مدمر في إسطنبول، مشيرًا إلى أنه سيكون بقوة أكبر من 7 درجات.

وأضاف في فعالية «إسطنبول والزلازل» في إحدى الجامعات: «بحر مرمرة لم يحدث به أي زلزال منذ عام 1766، هذه فجوة زلزالية، والفجوة الزلزالية في الجيولوجيا لا يمكن أن تستمر أبدًا».

وتابع: «أينما تسبب صدع شمال الأناضول في حدوث زلزال، أصبح غربه هدفًا للزلزال التالي، وكانت هناك  سلسلة الزلازل من عام 1939 إلى عام 2023، دائمًا من الشرق إلى الغرب.. على الرغم من أن الطبيعة معقدة، إلا أن الأحداث المتكررة تحدث ولا تخدع الناس كثيرًا، ولن أذكر الحسابات والكتب، لدينا بالفعل التاريخ العثماني، والتاريخ البيزنطي، ونعرف عن الزلازل التاريخية، باختصار، سيكون هناك بالتأكيد في إسطنبول بقوة أكبر من 7 درجات».

وشدد جورور على ضرورة أن تكون البنية التحتية في إسطنبول مقاومة للزلازل، فهناك مجاري ومياه الشرب وشبكات الغاز الطبيعي والأنفاق ومترو الأنفاق والطرق في إسطنبول، وجميعها يجب أن تكون على استعداد.

مكتب جيولوجي تركي: لا مفر من زلزال مرتقب في إسطنبول

كما ذكر مكتب الجيولوجي التركي سينان توركان أنه «لا مفر من زلزال مرتقب في إسطنبول».

وكشف المكتب أن «التحضيرات الحكومية كترميم المباني القديمة وإفراغ تلك المهددة بالانهيار وتحضير ملاجئ من شأنها أن تقلل من تداعيات الكارثة المحتملة».

وقالت مصادر في بلدية اسطنبول، أن المسؤولين يتباحثون بشكل دائم لاتخاذ إجراءات محدودة على الأرض لحماية البنية التحتية لتصبح مقاومة للزلازل.

جيولوجيون يتوقعون تعرض تركيا لزلزال مدمر

وأشارت المصادر إلى أن أكثر من جيولوجي أكدوا أنه من المتوقع أن يضرب إسطنبول زلزال مدمر قد تبلغ قوته أكبر من 7 درجات.

وأوضحوا أنه يجب على الحكومة التعامل مع الأمر بجديّة، وأن تكون على استعداد للقيام باللازم والحد من وقوع كارثة.

ويحذر الجيولوجيون من أن عدد الفوالق في تركيا يصل إلى نحو 500 فالق، ما قد يسبب زلازل بقوة تزيد عن 5.5 درجات، وبالتالي فالبلاد تواجه خطرًا حقيقيًا، خصوصًا أن الزلازل الأخيرة أظهرت وجود أكثر من 500 فالق نشط.