رئيس التحرير   نرمين عبد الظاهر           

ذات صلة

الأكثر قراءة

“وصال” تجيب على أهم 10 أسئلة حول مبادرة “سيارات المصريين بالخارج”

كتب – كريم الصاوي.. منذ انطلاق مبادرة استيراد سيارات المصريين...

حكاية «السويسي» نجم السوشيال ميديا الجديد.. من الهروب في قوارب الموت إلى احتساء القهوة في إيطاليا

كتب- هناء سويلم..   بـ«تفة قهوة وقرص ترب» اشتهر التيكتوكر المصري...

خطوة بخطوة.. طريقة استخراج تصريح سفر للأطفال أقل من 18 عامًا

كتبت - أسماء أحمد..   أعلنت السلطات المصرية منع سفر القصر...

ماذا بعد القبول في اللوتاري الأمريكي؟.. مصري يكشف تفاصيل رحلته بعد الفوز في قرعة الأحلام

كتب- أسماء أحمد.. أعلنت الولايات المتحدة قبل أيام فتح باب...

حوّشت من 500 ألف لمليون جنيه؟ هنقول لك أحسن طريقة تستثمرهم بيها

كتب – كريم الصاوي كثير من المصريين المقيمين والعاملين بالخارج...

مفاجأة.. مصدر بشعبة السيارات لـ«وصال»: أرقام وزارة المالية بشأن «مبادرة السيارات» مغلوطة

كتب- هاني جريشة..

كشف مصدر مطلع بشعبة السيارات في اتحاد الغرف التجارية، أن بيانات وزارة المالية يشوبها الدقة وأن الإحصائيات التي ترفع للوزير محمد معيط مغلوطة، موضحا أن القائمين على تلك المبادرة يسعون طوال الوقت للترويج بنجاحها.

وقال المصدر في تصريح خاص لـ وصال، إن الأرقام والإحصائيات التي طرحها الوزير بالأمس مبالغ فيها جدًا ولا يمكن أن تكون طلبات مبادرة استيراد سيارات المصريين في الخارج قد حققت 2 مليار دولار كما تزعم وزارة المالية.

وأشار الى أن الحكومة تسعى إلى إنجاح المبادرة بأي شكل والترويج لها، لكن حقيقة الأمر أنها لم تجنِ ثمارها بما كان متوقع ومدروس لها في تحصيل الودائع الدولارية، لسد الفجوة الموجودة في السوق.

ولم ينفي المصدر استفادة العديد من المصريين في الخارج من تلك المبادرة في جلب العديد من السيارات إلى مصر، لكن في الوقت ذاته تحولت المبادرة إلى بيزنس وتجارة، وأصبح هناك أباطرة في المجال لديهم شبكة علاقات في الخارج ويتم الاتفاق بينهم لجلب عدد من السيارات مقابل هامش ربح فيما هو أقل من سعر السيارة في مصر.

وأشار المصدر إلى تحول المبادرة إلى تجارة تسبب في ضرب السوق المصري للسيارات في مقتل، مشيرا إلى تراجع عمليات الشراء في سوق السيارات إلى ما يزيد عن 70%، موضحا أن النسبة قد تكون قابلة للزيادة مع ارتفاع سعر الدولار وتزايد عمليات المضاربه في مبادرة استيراد السيارات.

وزارة المالية تعلن مد العمل بمبادرة استيراد سيارات المصريين بالخارج لثلاثة أشهر

كان الدكتور محمد معيط وزير المالية،أعلن بالامس أن مجلس الوزراء وافق على مد العمل بمبادرة استيراد سيارات المصريين بالخارج لثلاثة أشهر كمهلة إضافية أخيرة لتوسيع قاعدة المستفيدين من هذه التيسيرات، على ضوء الإقبال الذى شهدته المرحلة الثانية، حيث تضاعف عدد المسجلين في أول شهرين من المرحلة الثانية أكثر من 3 مرات مقارنة بنفس الفترة من المرحلة الأولى.

ولفت الوزير في بيان له إلى أن الطلبات المسجلة فى أول مرحلتين فقط تدفع بتوقعاتنا لنحو 2 مليار دولار، ونحن نعمل على تيسير إجراءات الإفراج الجمركي عن سيارات المصريين بالخارج.

أضاف الوزير، أن صلاحية «الموافقة الاستيرادية» لشحن واستيراد السيارات تمتد إلى 5 سنوات، وأن الضريبة الجمركية المخفضة سارية طوال فترة صلاحية «الموافقة الاستيرادية»، ويحق للمالك الأول أن يستورد السيارة دون التقيد بسنة الصنع، ويجب على غيره ألا يتجاوز 3 سنوات وقت الإفراج الجمركي، موضحًا أنه يحق لأكثر من فرد بالأسرة الواحدة الاستفادة من التيسيرات الجديدة لاستيراد السيارات، طالما توفرت الشروط المقررة.

وقال الشحات غتوري، رئيس مصلحة الجمارك، إنه يتم تلقي طلبات التسجيل بالمبادرة من خلال التطبيق الإلكتروني الخاص بها، عبر خطوات سهلة بفتح حساب إلكتروني على المنصة الرقمية، وتسجيل البيانات ورفع المستندات، ويتم إخطار المتقدمين بالرسوم المستحقة تلقائيًا.

ولفت إلى أنه يتم تلقي استفسارات المصريين بالخارج الراغبين في الاستفادة من المبادرة والإجابة عليها بشكل فوري من خلال الخط الساخن الدولي المخصص للمبادرة 15460، فضلاً على وجود لجنة دائمة بالمنافذ الجمركية المختصة لتذليل أي عقبات، ومضاعفة الموظفين المختصين للعمل على مدار الساعة بما في ذلك الإجازات والعطلات الرسمية، على نحو يضمن سرعة إجراءات الإفراج الجمركي