رئيس التحرير   نرمين عبد الظاهر           

ذات صلة

الأكثر قراءة

خطوة بخطوة.. طريقة استخراج تصريح سفر للأطفال أقل من 18 عامًا

كتبت - أسماء أحمد..   أعلنت السلطات المصرية منع سفر القصر...

حكاية «السويسي» نجم السوشيال ميديا الجديد.. من الهروب في قوارب الموت إلى احتساء القهوة في إيطاليا

كتب- هناء سويلم..   بـ«تفة قهوة وقرص ترب» اشتهر التيكتوكر المصري...

ماذا بعد القبول في اللوتاري الأمريكي؟.. مصري يكشف تفاصيل رحلته بعد الفوز في قرعة الأحلام

كتب- أسماء أحمد.. أعلنت الولايات المتحدة قبل أيام فتح باب...

«قد تخسرين حضانة أطفالك».. تعرفي على شروط سفر الأبناء مع الأم خارج مصر

كتبت - أسماء أحمد..   تبحث الكثير من السيدات المصريات عن...

حوّشت من 500 ألف لمليون جنيه؟ هنقول لك أحسن طريقة تستثمرهم بيها

كتب – كريم الصاوي كثير من المصريين المقيمين والعاملين بالخارج...

أبرزها خلال القيادة.. ألمانيا تضع قواعد مشددة على تعاطي الحشيش بعد تقنينه

كتب – هاني جريشة..

رغم تقنين تعاطي الحشيش رسميأ بألمانيا إلا أن العديد من الأوساط السياسية والاجتماعية يرون أن التقنين مؤشر خطر وإن كان البرلمان قد سمح به فيجب وضع ضوابط مشددة لتعاطيه.

البوندستاج “البرلمان الألماني”، صوت مساء أمس الخميس، على تعديل في قانون طال انتظاره بشأن تشديد القيود على القيادة أثناء تعاطي الحشيش، وذلك بعد شهرين تقريبا من تقنين ألمانيا جزئيا للاستخدام الترفيهي للحشيش، كما يتضمن التعديل شروطا إضافية بشأن زراعة الحشيش فيما يطلق عليه نوادي الحشيش من أجل منع ظهور المزارع واسعة النطاق.

جدير بالذكر أن تقنين تعاطي الحشيش جاء بعد سنوات من الجدل، حيث مررت برلين في فبراير الماضي تشريعا جديدا بشأن الحشيش، يسمح للبالغين الألمان باقتناء وشراء وزراعة الماريجوانا لكن بلوائح وحدود صارمة.

وبموجب القانون، الذي دخل حيز التنفيذ في أول أبريل الماضي، يُسمح للبالغين بحمل ما يصل إلى 25 جراما من الحشيش، في حين أنه لا يسمح بتخزين أكثر من 50 جراما في المنزل. ويسمح القانون بزراعة ما يصل إلى ثلاث شتلات من القنب “الحشيش” في المنزل.

ولا يزال من المحظور تدخين الحشيش علنا بالقرب من الأطفال والمدارس ومراكز الرعاية النهارية وحدائق الألعاب والملاعب الرياضية، من بين أماكن أخرى.

وإلى جانب الزراعة المنزلية، يمكن للبالغين أيضا الإنضمام إلى ما يطلق عليه نوادي الحشيش، والتي سوف يسمح لأعضائها بزراعة المخدرات معا وتزويد بعضهم البعض بها اعتبارا من أول يوليو المقبل.

وتم الدفع لتمرير القانون عبر البرلمان من قبل الإئتلاف الحكومي للمستشار الألماني أولاف شولتس من يسار الوسط.

ومع ذلك، يواصل المحافظون المعارضون من كتلة الحزب المسيحي الديمقراطي والحزب المسيحي الاجتماعي البافاري دعوة ألمانيا إلى عكس مسارها وحظر الماريجوانا مرة أخرى في البلاد.

وحتى الآن، لم تكن هناك قواعد واضحة بشأن القيادة تحت تأثير الحشيش، حيث غالبا ما يتم فرض غرامات بمجرد اكتشاف أي مادة رباعي هيدروكانابينول في الدم، إلا أن الخبراء دعوا منذ فترة طويلة إلى زيادة العتبة، بحجة أنها أدت إلى فرض عقوبات على عدد كبير جدا من الأشخاص دون تهديد حقيقي للسلامة على الطرق.

ونظرا لمخاطر خلط الكحول والماريجوانا، يُحظر الآن تماما على أولئك الذين تعاطوا الحشيش القيادة تحت تأثير الكحول بمجرد وصولهم إلى الحد الجديد وهو 5ر3 نانوجرام.

وفي ألمانيا يبلغ الحد الأقصى للقيادة بعد تناول الكحول 05ر0% من محتوى الكحول في الدم.

وبحسب القواعد الجديدة، يُمنع السائقون الجدد من القيادة تحت تأثير الحشيش، بالإضافة إلى ذلك، تم منح الولايات الألمانية مساحة أكبر في تنفيذ القانون، على سبيل المثال عند تفتيش نوادي الحشيش.